Loading
 
yosf abbad
.. ضابط شرطة مصرى كان مأمور لسجن أبو زعبل عام 1956 .
 
ففي يوم 1 نوفمبر 1956 الموافق ليوم جمعة وكانت مقدمات العدوان الثلاثي قد بدأت منذ التاسع والعشرين من اكتوبر سنة 1956
وقد اتجهت القوات المعادية لتصعيد حربها ضد مصر بمحاولتها تدمير وشل جميع المؤسسات الحيوية و كان من ضمنها محطة الإرسال الرئيسية للإذاعة بأبو زعبل .
وفي تمام الساعة العاشرة والنصف صباحا تم قصف صواري محطة الارسال الرئيسية بمنطقة أبو زعبل وتوقفت الاذاعة ...... وفى نفس اليوم تم قصف سحن أبو زعبل بجوار محطات ارسال الإذاعة .
كان لدى المقدم / يوسف عباس الوقت و القدرة على ان ينجو بنفسه لكنه لم يفعل وأصر على تأمين خروج المساجين أثناء توالى الغارات الكثيفة على الموقع ...
لأن بقاء المساجين بالداخل يعنى الموت المحقق .
أستمر الضابط يؤدى عمله حتى قام بإخراج أخر مسجون وأثناء ذلك تعرض لأحد القذائف نقل على اثرها لأحد المستشفيات واستشهد اليوم التالى بتاريخ 2 / 11 / 1956اثر اصابته .
الضابط الشهيد كان متزوج وله اثنين من الأبناء السيد / شريف ـ سفير بوزارة الخارجية والسيدة / نادية .
وقد كرمت الدولة اسم الشهيد وتم إطلاق أسمه بعد ذلك بسنوات على أحد الشوارع الرئيسية فى مدينة نصر .. 
 
ادرج في قائمة الشرف الوطني المصري - باب الشرطه بعد منحه قلادة تاميكوم من الطبقه الماسية اعتبارا من 15/1/2016